تنظيم الحركة الانتقالية الخاصة بالأساتذة المبرزين

تنظيم الحركة الانتقالية الخاصة بالأساتذة المبرزين


مشاركة الموضوع

تنظيم الحركة الانتقالية الخاصة بالأساتذة المبرزين المذكرة رقم 18 – 096 لسنة 2018

السلام عليكم ورحمة الله , متابعي موقع تربية الاجيال , اليكم هذا المستجد بخصوص تنظيم الحركة الانتقالية الخاصة بالأساتذة المبرزين العاملين بأقسام تحضير شهادة التقني العالي والراغبين في الالتحاق بها برسم سنة 2018

المرجع: المذكرة لإطار الخاصة بالحركات الانتقالية بوزارة التربية الوطنية والتكوين المني تحت رقم  056 / 15 بتاريخ 6 مايو 2015

سلام تام بوجود مولانا الإمام المؤيد بالله ؛ وبعد، فعلاقة بالموضوع المشار إليه أعلاه، يشرفني إخباركم بالإجراءات التنظيمية للحركة الانتقالية، برسم السنة الدراسية 2018  2019 ، الخاصة بالأساتذة المبرزين العاملين بأقسام تحضير شهادة التقني العالي، والأساتذة المبرزين الراغبين في التدريس بهذه الأقسام.

تخضع هذه الحركة الانتقالية إلى المساطر التنظيمية الواردة أسفله، والتي تعتمد على معايير تأخذ بعين الاعتبار الجوانب التربوية والعلمية والإدارية وكذا خصوصيات التدريس بأقسام تحضير شهادة التقني العالي.

1- شروط المشاركة :

يسمح بالمشاركة في هذه الحركة للأساتذة :

  • المبرزين المعينين أو المكلفين جهويا أو إقليميا أو محليا العاملين بأقسام تحضير شهادة التقني العالي (المرفق رقم1 )     
  • المبرزين غير العاملين بأقسام تحضير شهادة التقني العالي الراغبين في الالتحاق بها (المرفق رقم 2).

إجراء الحركة الانتقالية

2 – معايير إجراء الحركة :

تعتمد هذه الحركة على سلم تنقيط (المرفق رقم 3) يأخذ بعين الاعتبار الجوانب التربوية والعلمية والإدارية وخصوصيات التدريس بأقسام تحضير شهادة التقني العالي، كما تسعى إلى ترشيد الموارد البشرية والاستفادة بكل الخبرات المتوفرة.

يعطى حق الأسبقية في المناصب الشاغرة المتبارى عليها للأساتذة المبرزين العاملين بأقسام تحضير شهادة التقني العالي ثم الأقسام التحضيرية للمدارس والمعاهد العليا ثم المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين وأخيرا للثانوي التأهيلي.

ويعطى هذا الحق أيضا لالتحاق الزوجة بزوجها ثم الزوج بزوجته شريطة توفر الملف على الوثائق الضرورية (عقد الزواج وشهادة عمل الزوج أو الزوجة)، ويعالج كل ملف لا يتوفر على هذه الوثائق كاملة مثل الملفات العادية.

هذا ويمكن عدم تلبية الطلب، مع الاحتفاظ لصاحب الطلب بالأولوية في المشاركة الموالية، في حالة ما إذا تبين أن انتقال أستاذ سيخلق خصاصا يستحيل معه تعويض المعني بالأمر بمقر عمله الحالي.

3 –  المناصب المفتوحة

تتمثل المناصب الشاغرة في ما يلي : – المناصب الشاغرة بالمراكز المحتضنة لأقسام تحضير شهادة التقني العالي وبالمراكز التي عرفت توسيعا في بنيتها التربوية وكذا بالمراكز المحدثة (المرفق رقم 4)؛ – المناصب المحتمل شغورها في حالة استفادة الأساتذة العاملين حاليا بأقسام تحضير شهادة التقني العالي من الحركة الانتقالية.

 4 – معالجة الطلبات وإرسالها

– تودع طلبات المشاركة في الحركة الانتقالية (المرفق رقم 1 و2) في نسختين بالمؤسسة التي يعمل بها المترشح في أجل أقصاه 22 يونيو 2018.

– يوجه السادة مديرو مراکز تحضير شهادة التقني العالي ومراكز الأقسام التحضيرية للمدارس العليا والمراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين ومؤسسات التعليم الثانوي التأهيلي طلبات المشاركة في نسختين بعد تدقيق مضمونها والتأكد من صحة المعلومات الواردة فيها والتأشير عليها عن طريق السلم الإداري إلى الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين في أجل أقصاه 29 يونيو 2018.

– توجه الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين طلبات المشاركة إلى مديرية المناهج في أجل أقصاه 6 يوليوز 2018. ويعتبر لاغيا كل طلب ورد على مديرية المناهج بعد هذا التاريخ.

تتم دراسة الطلبات وترتيبها حسب الأولوية بناء على شبكة التنقيط المعتمدة في المرفق رقم 3) ويتم عرضها على اللجنة المكلفة بالحركة الانتقالية خلال انعقادها.

5 – مقتضيات مشتركة

– إعلان النتائج

تعلن النتائج المفصلة للحركة الانتقالية بالبوابة الإلكترونية للوزارة فور الانتهاء من أشغال اللجنة المركزية المكلفة بالحركة الانتقالية وبالموقع الالكتروني الخاص بأقسام تحضير شهادة التقني العالي ، وتوجه رسائل التعيين الجديدة للذين تم إرضاء طلباتهم.

– الطعون

تقدم الطعون إلى مديرية المناهج في أجل أقصاه 10 أيام بعد الإعلان عن نتائج الحركة الانتقالية، ولا يقبل أي طعن ورد بعد هذا الأجل.

 –  حالات خاصة

نظرا لاعتبارات تربوية وإدارية، وحفاظا على السير العام للدراسة، يمكن للإدارة المركزية أن تلجأ، في إطار لجنة مركزية مختصة تعتمد مقاييس موضوعية، إلى معالجة خاصة للحالات التي قد تنجم عن تغييرات في الخريطة المدرسية لأقسام تحضير شهادة التقني العالي ونتائج الحركة الانتقالية.

ويجب التذكير بأن كل طلب للمشاركة في الحركة يعتبر التزاما من لدن صاحبه ويفقده جميع حقوقه في المنصب السابق بمجرد تلبية طلبه، وبالتالي فإن طلبات إلغاء الانتقال لن تقبل بأي صفة من الصفات ومهما كانت المبررات.

وحتى تمر الحركة الانتقالية للأساتذة المبرزين العاملين بأقسام تحضير شهادة التقني العالي، والأساتذة المبرزين الراغبين في الالتحاق بهذه الأقسام في أحسن الظروف، يرجي من السيدة والسادة مديرة ومديري الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين والمديرات والمديرين الاقليميين للوزارة ومديري المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين ومديري المؤسسات المحتضنة لأقسام تحضير شهادة التقني العالي ومديري مراكز الأقسام التحضيرية للمدارس العليا ومديرات ومديري مؤسسات التعليم الثانوي التأهيلي، إيلاء العناية اللازمة لمختلف العمليات والحرص على الدقة في تعبئة مختلف المطبوعات وإرسالها في الآجال المحددة في المذكرة الوزارية.

اذا اعجبك موقعنا يمكنك متابعتنا على صفحتنا على الفيسبوك  و الاعجاب بالصفحة ليصلك كل جديد .



قد تهمك هذه المواضيع :

اترك تعليقاً