تنظيم امتحانات الكفاءة المهنية الخاصة بهيئة التدريس دورة شتنبر 2018

تنظيم امتحانات الكفاءة المهنية الخاصة بهيئة التدريس دورة شتنبر 2018


مشاركة الموضوع

تنظيم امتحانات الكفاءة المهنية الخاصة بهيئة التدريس – دورة شتنبر 2018 + مواضيع الامتحانات السابقة مع التصحيح

اصدرت وزارة التربية الوطنية مذكرة تحت رقم 18 – 111 الخاصة بتنظيم تنظيم امتحانات الكفاءة المهنية الخاصة بهيئة التدريس – دورة شتنبر 2018 , وأهم ما جاء فيها : 

في إطار النهوض بالموارد البشرية التي تعد المحرك الأساسي لتنفيذ برنامج إصلاح منظومة التربية والتكوين، يشرفني إخباركم أنه تقرر تنظيم امتحانات الكفاءة المهنية الخاصة بهيئة التدريس يوم 15 شتنبر 2018 بمراكز الامتحان التي تحددها الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، وذلك لفائدة مختلف فئات هيئة التدريس المبينة في الجداول رفقته.

1 – شروط الترشيح : 

تفتح هذه الامتحانات في وجه المترشحين والمترشحات من فئات هيئة التدريس، الذين يتوفرون إلى غاية 31 دجنبر 2018، على شروط الترشيح المثبتة في الجداول رفقته حسب كل امتحان .

2 – ملف الترشيح يتكون ملف الترشيح من : – طلب الترشيح حسب النموذج المرفق، والذي يمكن سحبه من الموقع الالكتروني للوزارة ، تتم تعبئته من طرف : 1 – المترشح (3) من فئات هيئة التدريس المزاولين لمهام التدريس، والمصادقة عليه من طرف المدير(ة) الإقليمي(ة) بعد منح النقطة المهنية من طرف مدير(ة) المؤسسة وتدوین نقطة أخر تفتيش من طرف مصالح المديرية الإقليمية، وذلك بالاستناد إلى الملف الإداري للمترشح(ة). ويجب أن يكون الطلب مرفوقا بنسخة من آخر تفتیش؛

2 – المترشح (3) من فئات هيئة التدريس المزاولين لمهام مدير أو وحارس عام أو ناظر، وتمنح النقطة المهنية من طرف المدير(ة) الإقليمي(ة) . – نسخة من قرار التسمية في الدرجة أو شهادة إدارية تسلمها المصالح المكلفة بتدبير الموارد البشرية، تثبت توفر المرشح (ة) على الشروط النظامية المطلوبة؛ – نسخة من بطاقة التعريف الوطنية . 3 – إرسال ملفات الترشيح ترسل ملفات الترشيح عن طريق السلم الإداري إلى المديرية الإقليمية التي ينتمي إليها المترشح(ة)، وذلك في أجل أقصاه 7 شتنبر 2018 .

4 – مواد الامتحان المهني : 

تشتمل امتحانات الكفاءة المهنية الخاصة بفئات هيئة التدريس، على الاختبارات المبينة في الجداول رفقته، وتمنح عن كل اختبار نقطة عددية تتراوح بين صفر (0) وعشرين (20)، وتعتبر إقصائية كل نقطة تقل عن خمسة (5) من عشرين (20).

وكإجراء منهجي يهدف إلى إرساء امتحانات الكفاءة المهنية على أساس تعاقدي وكذا إلى تمكين المترشحين من توجيه وتركيز مجهوداتهم في التحضير لهذه الامتحانات، فقد تم وضع إطار مرجعي في شكل بطاقة خاصة بكل موضوع من مواضيع الامتحان تحدد مواصفات هذا الأخير وتحصر محاوره أو مجالاته ودرجة أهمية كل محور أو مجال. ويمكن الاطلاع على هذه الأطر المرجعية وسحبها من الموقع الالكتروني للوزارة .  . والجدير بالإشارة أنه بمقتضى المادة الثالثة من المرسوم رقم 204 . 403 الصادر في 2 ديسمبر 2005 بتحديد شروط ترقي موظفي الدولة في الدرجة أو الإطار، كما وقع تغييره وتتميمه بالمرسوم رقم 2   . 08 . 340 الصادر في 9 يوليو 2008، تضاف إلى معدل النقط المحصل عليها في الاختبارات المثبتة في الجداول رفقته حسب كل امتحان، نقطة مهنية تتراوح بين صفر (0) وعشرين (20) ويخصص لها معامل يعادل 30 % من مجموع نقط الامتحان .

وتمنح النقطة المهنية على أساس تقدير الأداء المهني للموظف انسجاما مع النصوص التشريعية والتنظيمية الجاري بها العمل، وذلك باعتماد العناصر الخمسة التالية 1. إنجاز الأعمال المرتبطة بالوظيفة: ويقاس في هذا العنصر إتقان إنجاز المهام الموكولة للموظف (ة) واحترام مجالات التخصص والدينامية والسرعة في الإنجاز ومواجهة مختلف الوضعيات بجدية وحزم وانضباط؛ 2 – المردودية: يتمحور هذا العنصر حول تحقيق نتائج مرضية ومقنعة وفعالة، والاهتمام الدائم بتحسين الأداء والرفع من الإنتاجية، وتوظيف جميع الإمكانات المتاحة لتحسين جودة الخدمات المقدمة، وتحقيق الأهداف المسطرة؛

3 – السلوك المهني:

ويتعلق الأمر بالتواصل مع المحيط الداخلي والخارجي، إضافة إلى المواظبة والانضباط واحترام النصوص التشريعية والتنظيمية الجاري بها العمل، مع الأخذ بعين الاعتبار السوابق التأديبية والتنويهات؛

4 – القدرة على التنظيم:

وينصب هذا العنصر على تقويم المساهمة في الأنشطة ومدى الانخراط في العمل التعبوي والإشعاعي، وتنظيم العمل والقدرة على التوجيه والتخطيط والتنظيم؛

5- البحث والابتكار:

ويتعلق الأمر بالإبداع والتجديد في العمل والبحث المستمر على تحسين الأداء، والقدرة على المساهمة في البحث التربوي، علما بأن الأمر لا يتعلق بتقديم بحوث أكاديمية أو تقارير ميدانية وإنما البحث والإبداع المرتبطان بالممارسة بغية الرفع من نتائجها، وانعكاساتها الإيجابية ونظرا لما تكتسيه هذه الامتحانات بالنسبة لفئات هيئة التدريس من أهمية بالغة باعتبار ما لها من أثر إيجابي على الموارد البشرية، فإني أطلب منكم أن تولوها كل ما تستحقه من عناية وذلك من خلال نشر مقتضيات هذه المذكرة على جميع المصالح والمؤسسات بكل استعجال، والإشراف الفعلي والمباشر على مختلف محطات إنجازها على نحو يضمن تكافؤ الفرص والاستحقاق لجميع المترشحين والمترشحات.

شارك المواضيع مع اصدقائك لتعم الفائدة .

اذا اعجبك موقعنا يمكنك متابعتنا على صفحتنا على الفيسبوك  و الاعجاب بالصفحة ليصلك كل جديد



قد تهمك هذه المواضيع :

اترك تعليقاً