كيف أُتقن اللغة الفرنسية تعلم كتابة اللغة الفرنسية : الجزء الثاني

كيف أُتقن اللغة الفرنسية تعلم كتابة اللغة الفرنسية : الجزء الثاني


مشاركة الموضوع

كيف أُتقن اللغة الفرنسية تعلم كتابة اللغة الفرنسية : الجزء الثاني

مرحبا بكم زوار موقع تربية الاجيال في الجزء الثاني من سلسلة تعلم و اتقان اللغة الفرنسية.

القراءة والكتابة هما وجهان لعملة واحدة. إن كان إتقان القراءة يقصد الوصول إلى فترة التدفق في انتقال الأفكار التي تعنيها مفردات اللغة من الورقة إلى رأسك ، فإن  إتقان الكتابة  يقصد أن تبلغ إلى فترة التدفق في انتقال الأفكار من رأسك إلى الورقة التي تكتب عليها .

بعبارة أخرى ، إتقان الكتابة يقصد أنك يمكنك أن تفكر على الفور بهذه اللغة ، دون أن تستخدم لغتك الأم كوسيط تترجم منه في رأسك. لهذا فإن الكتابة تتعلق بكيفية تسخير المكتبة التي بنيتها بالتمرين على المهارة الماضية.

صدق أو لا تصدق ، بانتهائك من المرحلة الاولى من المهارة الماضية تكون قد أنهيت 35% من التمرين المطلوب على إتقان الكتابة ، بانتهائك من المرحلة الثانية تكون قد أنهيت 70% من التمرين المطلوب لإتقانها ، ثم بانتهائك من المرحلة الثالثة تكون قد أنهيت 90% من التمرين المطلوب لإتقانها.

الكتابة كالعمل على تشييدٍ ما بالتحديد ، فكلما قد كانت لديك مواد خام أكثر (مكتبة المفردات) وكلما كنت ماهرًا في استعمال معدات التشييد بصورة أمثل (قواعد اللغة ، ثم التعبيرات الصورية فيها ثم أسلوبك المخصص في مركز المفردات والمعاني)  متى ما كان بناؤك أكثر روعة.

1- المرحلة الاولى :

  • لو كان لديك من يُتقن اللغة بدرجة كافية تمكنه من إعادة نظر وتصحيح جملك البسيطة، تَستطيع أن تبدأ بالتدرب على الكتابة بمجرد الانتهاء من المرحلة الاولىمن مهارة القراءة. أنت هذه اللحظة لديك لبنات اللغة الرئيسية لتكتب جملًا مبسطة عن نفسك: تقدّم نفسك مثلًا، تتحدث عن هواياتك، إلخ. هذه اللحظة مناصر مع ذلك الفرد طول الوقت واطلب منه أن يصحح أخطاءك. اكتب بصورة دورية إلى أن تبلغ إلى الفترة التي يمكنها فيها أن تكتب تقديمًا مبسطًا عن نفسك وهواياتك وطبيعة دراستك بصورة آلية دون أن تفكر في المفردات أو أن تتساءل عن صحة النّقواعد التي تكتب بها.
  • إذا لم يتوافر ذلك الفرد، لا تبدأ في التدرب على الكتابة قبل الانتهاء من المرحلة الاولى؛ بحيث يكون لديك الحد الأسفل من المعرفة الضرورية لتصحيح أخطائك بنفسك.

2- المرحلة الثانية :

لابد أن تنتهي من المرحلة الثانية في القراءة على أقل ما فيها قبل أن تبدأ في ذلك المستوى. هنا يكون التركيز على ممارسة الكتابة باستعمالها في مواقف حقيقية.

  • ابحث عن أحد أصدقائك العرب ممن يتقنون الفرنسية على فيسبوك مثلًا أو أيٍّ من وسائل التواصل الاجتماعي ، ثم اتفق معه ألا تستخدما سوى الفرنسية حصرًا في حديثكما مع بعضكما القلة. غير مسموح تماما استخدام العربية أو الفرانكو لأي داع من العوامل. وإن كنت ترغب في أن تخبره كلمة ما لا تعرف معناها بالفرنسية ، فابحث عنها في القاموس ثم استخدمها.
  • تعويضًا من أن تكتب تعديلات فيسبوك بالعربية لاغير ، اكتب كل تحديثاتك من هذه اللحظة فصاعدًا بالفرنسية والعربية.
  • بعد مرحلة من التزامك بالخطوتين في الأعلى، أنت جاهز هذه اللحظة لتبحث عن متحدث أصلي للغة للتحدث معه. سعى أن تتحدث معهمعها بصورة يومية إن أمكن. الجدوى من هذا أنك ستتعلم العديد من التعبيرات والمصطلحات التي تستخدم في اللغة المحكية (العامية الفرنسية إن جاز التعبير) والتي لا تستخدم في الفرنسية الحكومية (الفصحى). أيضًا، بمرور الوقت ستجد أنك تفكر أتوماتيكًا بالفرنسية، ولم تعد في احتياج لتترجم ما ترغب في أن تقوله في رأيك أولًا.

3- المرحلة الثالثة :

لابد أن تكون في المرحلة الثالثة من مهارة القراءة حتى تبدأ في ذلك المستوى. المستهدف هنا هو أن تبلغ لمستوى كتابة مراسلات الماجستير والدكتوراه بالفرنسية ، أو مستوى الصحفيين والكُتّاب.

  • قم بدراسة كل قواعد اللغة الفرنسية بشكل مفصل الممل بكل معدلاتها مرة ثانية.
  • ابدأ بإرجاع كتابة وتلخيص النصوص بأسلوبك. بمعنى مثلًا أنت قرأت موضوعًا محددًا في ويكيبيديا مكتوبًا في 10 صفحات، أعد تلخيصه كاملًا في صفحة واحدة بأسلوبك.
  • ابدأ بمراسلة صُحف أجنبية من هذه التي تقبل أصدر كتابات القراء، وسعى أن تستفسر منهم عن داع الرفض إن وقع هذا. وسعى أن تتعرف أيضًا على كاتب احترافي لتعرض عليه مقالاتك.

ساضع رهن اشارتكم كتاب شيق لتعلم الكتابة باللغة الفرنسية وهو Le guide de la lecture rapide

♥ تحميل كتاب Le guide de la lecture rapide

اذا اعجبك الموضوع لا تبخل علينا بالاعجاب لصفحتنا على الفيسبوك و مشاركة الموضوع.



قد تهمك هذه المواضيع :

اترك تعليقاً