ماذا لو طال الوباء , هل سيستمر التعليم عن بعد ؟ السيد الوزير يجيب

ماذا لو طال الوباء , هل سيستمر التعليم عن بعد ؟ السيد الوزير يجيب


مشاركة الموضوع

ماذا لو طال الوباء , هل سيستمر التعليم عن بعد ؟ السيد الوزير يجيب


في حوار صحفي للسيد سعيد امزازي وزير التربية لوطنية و التكوين المهني و التعليم العالي و البحث العلمي و جوابا على سؤال ” ماذا لو طال الوباء هل سيستمر التعليم عن بعد ؟” أكد السيد الوزير أنه سيتم الإستمرار فيه إلى النهاية و حتى إنتهاء البرنامج الدراسي و لأنه الحل الوحيد الموجود لإستمرار التلاميذ في لتحصيل الدراسي و أن رد فعل الأسر المغربية مرضي في هذا المجال و أن عملية التعليم عن بعد قد تم تقويتها حيث بالإضافة إلى القناة الرابعة الثقافية سيتم بث المحتويات الدراسية على قناة العيون من الساعة الثامنة صباحا إلى السابعة مساء و على قناة الأمازيغية من الساعة الثامنة صباحا إلى منتصف النهار و أن هذا الإجراء جاء لتغطية جميع المستويات الدراسية

من جهة أخرى أكد السيد الوزير أنه لا مجال للحديث عن إقرار سنة بيضاء حيث أن 75 في المئة من البرنامج الدراسي قد تم إنجازه فعليا لذلك لا يجب مطلقا الحديث عن سنة بيضاء

و أضاف السيد الوزير في نفس الحديث الصحفي أنه حاليا فإن موعد الإمتحانات لم يطرأ عليها أي تغيير و المقررة إبتداء من بداية يونيو القادم بالنسبة للمستويات الإشهادية و تمنى السيد الوزير أن يكون تاريخ 20 أبريل 2020 المحدد بمرسوم قانون نهاية لحالة الطوارئ الصحية و لكن في حال تمديد التاريخ فإن الوزارة في حالة تقييم جميع السيناريوهات و منها إعادة برمجة تواريخ الإمتحانات بإزاحتها أسبوع أو أسبوعين وتعديل شروط إجتيازها .

و أوضح السيد الوزير أن الوزارة ستأخذ بعين الإعتبار الفروقات الفردية بين المتعليمن في ولوج خدمات التعليم عن بعد و حسب حالة الأسر حيث أن إنخراط هذه الأخيرة في متابعة دراسة أبنائها عن بعد سيكون مختلفا بين المتابعة التامة أو المتوسطة أو المنعدمة لذلك فإن مستوى التعلم يجب أن يكون موحدا عبر حصص مكثفة للدعم و التقوية سيتم إناجزها بعد إستئناف الدراسة لمعالجة هذه الإختلالات و الفروقات بين المتعلمين

و أكد السيد سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية أن نجاح عملية التعليم عن بعد ليست رهينة فقط بعمل الوزارة ولكن أيضا بإنخراط الأسر حيث يعتبر دورها محوريا لذلك فهي مدعوة إلى إيقاظ أبنائها على الساعة الثامنة صباحا و إعداد وجبات فطورها و متابعة دراستهم عن بعد كالمعتاد .


المصدر حوار وزير التربية الوطنية لمجلة “les inspirations Eco” الناطقة باللغة الفرنسية



قد تهمك هذه المواضيع :

اترك تعليقاً